Ուրբաթ, 24. 05. 2024

spot_img

بيان من حزب الرامغافار في لبنان – «زيارة رئيس الجميل الى باكو مهينة ومسيئة للشعب الأرمني»

 

على ضوء قيام الرئيس الأسبق للجمهورية اللبنانية ورئيس حزب الكتائب اللبنانية أمين الجميل مؤخراً بزيارة رسمية الى باكو حيث إستقبله الرئيس الأذربيجاني الهام علييف، ان الهيئة التنفيذي لحزب الرامغافار وبإسم الطائفة الأرمنية في لبنان ، تتمنى على الرئيس الجميل ان يعلم إن مثل هذه الزيارات والإستقبلات ، وتحت اية صفة كانت ، مرفوضة وغير مقبولة، كما مهينة ومسيئة  للشعب الأرمني . 

وليس مفهوماً لنا بل غريبا أن نعلم ومن مصادر صحفية ، ان الطرفان «تباحثا وناقشا في موضوع مسار الديموقراطية في دول المنطقة».على الرئيس الجميل ان يعلم جيداً ان السلطات الأذربيجانية لم تستطع حتى الآن، الإعتراف بحق الشعوب  في تقرير مصيرها ومنحها حرية المطالبة بالسيادة والإستقلال الذاتي.  كيف اذاً لها ان تناقش في مسألة مماثلة؟ 

في هذه المناسبة، تدعو الهيئة التنفيذية لحزب الرامغافار  الرئيس الجميل و جميع الفعاليات السياسية اللبنانية التي لها الرغبة بالقيام بمثل هذه الزيارات، أن تأخذ بعين الإعتبار مشاعر الطائفة الأرمنية في لبنان، وان تعلم ان القضية الأرمنية ليست مع تركيا فقط، بل مع أذربيجان ايضاً كونها على نزاع مع جمهورية أرمينيا منذ رفضها مبدأ حق الشعب الأرمني في كاراباغ ، في تقرير مصيره، مهددة بذلك  السلم والأمن ومسار الديموقراطية في دول المنطقة.

مكتب الاعلامي لحزب الرامغافار في لبنان

spot_img

ՆՄԱՆ ՆԻՒԹԵՐ

spot_img
spot_img

ՎԵՐՋԻՆ ՅԱՒԵԼՈՒՄՆԵՐ

spot_img

Զօրակցիր Զարթօնք Օրաթերթին